الرئيسية / مقاطع فيديو / كوريا الشمالية في المراحل الأخيرة لإعداد تجربة نووية

كوريا الشمالية في المراحل الأخيرة لإعداد تجربة نووية

ذكر مركز ابحاث أميركي أمس (الثلثاء) أن صوراً التقطت عبرالأقمار الإصطناعية لموقع اختبار نووي رئيس في كوريا الشمالية مطلع الأسبوع الجاري، تشير إلى أن بيونغيانغ قد تكون في المراحل الأخيرة للإعداد لتجربتها النووية السادسة.
وقال موقع «38 نورث» الإلكتروني الذي يرصد كوريا الشمالية ومقره الولايات المتحدة إن الصور التي التقطت السبت أظهرت وجوداً مستمراً لعربات ومقطورات في موقع بونغي-ري لإجراء التجارب، ومؤشرات على توصيل كابلات عبر نفق اختبار.
وأضاف أن مياها يتم شفطها، ومن المفترض أن «تبقي النفق جافاً لمعدات المراقبة أو الاتصالات»، وقال «كل هذه العوامل تشير بقوة إلى أن الاستعدادات للتجربة جارية، بما في ذلك تركيب أجهزة، إلا أن الصور لا تقدم دليلاً قاطعاً على وجود جهاز نووي أو توقيت للتجربة».
وقال التقرير إن «الافتقار إلى النشاط في مكان آخر في الموقع، قد يعني أن الاستعدادات للتجربة في مراحلها النهائية»، على رغم أنه أضاف «لأن كوريا الشمالية تعرف أن العالم يراقبها. فإنها تتوخى الحذر قبل الإعلان عن تجربة نووية وشيكة».
وقال المركز إن العربات والمقطورات في الموقع قد تستخدم لتركيب جهاز نووي لإجراء تجربة تحت الأرض.
وأجرت كوريا الشمالية خمس تجارب نووية وسلسلة من اختبارات الصواريخ الباليستية، في تحد لعقوبات الأمم المتحدة. ويعتقد خبراء ومسؤولون حكوميون أنها تعمل على تطوير صواريخ برؤوس نووية قادرة على الوصول إلى الولايات المتحدة.
وقال مسؤول عسكري كوري جنوبي الجمعة إن «كوريا الشمالية حافظت على استعدادها لإجراء تجربة نووية جديدة في أي وقت»، وقال مسؤولون أميركيون إنهم «قلقون من تجارب صاروخية ونووية جديدة في المستقبل القريب». وقالت كوريا الشمالية العام الماضي إنها تمتلك القدرة على وضع رأس نووي على صاروخ باليستي، لتصعد تهديداً يبدو أن خصومها والأمم المتحدة غير قادرين على احتوائه، على رغم جولات العقوبات المتتالية.
وأضاف مسؤولون أميركيون إن كوريا الشمالية أجرت اختباراً لمحرك صاروخي، قد يكون في إطار برنامجها لتطوير صاروخ عابر للقارات.

عن مميزه

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *